الرئيسية / أخبـار التعليم / تعليم مكة يكرم طالبة سبعينية رسمت قصة تحديها للحاق بركب العلم

تعليم مكة يكرم طالبة سبعينية رسمت قصة تحديها للحاق بركب العلم

 

رؤى الخبر-مكة المكرمة-منصور نظام الدين-عبدالرحمن بيمه:-

(العلم من المهد إلى الحد) انطلاقاً من هذا الشعار كرمت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الطالبة نورة جازي البقمي البالغة من العمر ٧٥ سنة والملتحقة بالصف الثاني المتوسط بالمتوسطة الثانية كبيرات ، حيث أنها ضربت المثل الأعلى في شغفها وحبها للعلم وذلك لانضمامها في فصول الدراسة لعام ١٤٤٠/١٤٣٩هـ، حيث ازدان اليوم بمشاعر فياضة شاطرت الدارسة
نورة البقمي فرحة التكريم والتقدير ، وتجلت من خلالها العزيمة والإصرار في أجمل صورها لترسم قصة تحدي وكفاح للحاق بالركب العلمي .

حيث أعربت الطالبة المسنة نورة البقمي عن بالغ سعادتها وذلك بتخطيها لكل الصعاب التي واجهت مسيرتها العلمية ، مثمنة ًالجهود التي تُبذل في مملكتنا الحبيبة لأجل محو الأمية ، مثنيةً على جهود مراكز تعليم الكبار التي تعمل جاهدةً ليل نهار للرقي بالعملية التعليمية وإثراء مخرجاتها .

وفي وسط إعجاب وسعادة الحضور بما تُقدمه مراكز تعليم الكبار ومحو الأمية من مخرجات رائعة يفتخر بها تعليم مكة قدمت وكيلة شؤون الطالبات بالمتوسطة التاسعة هذاء الأنصاري كلمة استهلتها بشعار (العمر في الكبر نقش يتحدى العمر) ، مسلطةً الضوء من خلالها على جدية الطالبة المسنة ومدى تشجعها لإكمال تعليمها الدراسي ، مشيرةً بقولها : اليوم يوم حصاد و إنجاز تجني فيه الطالبة نورة البقمي طيب ثمار العلم والصبر والمثابرة وهاهو اليوم تعليم مكة يكرمها وذلك لتفوقها ونيلها درجات العلم واجتيازها أول خطواته ، داعيةً طالباتنا إلى الاقتداء بصديقتهن نورة ، ومحفزتهن نحو الاستمرار في التميز والتفوق للوصول إلى أهدافهن المستقبلية وخدمة وطنهن المعطاء .

وبدورها قدمت مساعدة مدير عام التعليم للشؤون التعليمية الدكتورة آمنة الغامدي شهادة شكر وتقدير للطالبة نورة البقمي ، مبينةً أن العلم نور الأمم ومصباح يضيء دروب الجهل ، مشيرةً إلى أن وزارة التعليم تعمل على الرفع من مستوى الأداء العلمي لأبنائنا الطلاب وبناتنا الطالبات بما يواكب المتغيرات العالمية ومتطلبات التنمية، موضحةً أن المعلّم له الفضل الأكبر في الحياة فهو من يعلمّ الطلاب، كيف يحملون القلم ويقرؤون ويعرفهم بأصول اللغة وتعاليم الإسلام، ومن يبذل جهده من أجل جعل الطلاب ذوي شأن عظيم ويتصفون بالأخلاق الحميدة، وهو من يوصلهم إلى درجات الأطباء والمهندسين والعلماء وغير ذلك من مجالات الحياة.

المشاركة

شاهد أيضاً

تستحقــــــون الأفضــــــل.. وزير التعليم للمعلمين والمعلمات: لا تقلقوا ونحن معكم

رؤى الخبر : علي المجلي أشاد وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ بالجهود التي يبذلها …

اترك تعليقاً