الرئيسية / آراء وأقــلام / نجران ..التاريخ والثقافة والحدود

نجران ..التاريخ والثقافة والحدود

رؤى الخبر – بقلم الأستاذ محمد الرياني

أتيح لي يوم الخميس ٢٠ من شعبان ١٤٤٠هـ حضور حفل افتتاح نادي نجران الثقافي الأدبي الذي رعاه صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن هذلول بن عبدالعزيز أمير المنطقة بالنيابة عبر دعوة من رئيس النادي الصديق الشاعر سعيد آل مرضمة ، وهي المرة الأولى التي أزور فيها هذه المدينة الجميلة ، كان يوم الخميس يوما فريدا ورائعا وجميلا بكل تلك التفاصيل ، سواء عبر بوابة التاريخ من خلال زيارة وفد الأدباء والمثقفين والإعلاميين من مختلف المناطق لآثار الأخدود المشهورة ، أو رؤية مبنى النادي الجديد الذي احتفل به والذي أعتبره صرحا يجب أن يفتخر به المثقفون ومعلما لهذه المدينة الرائعة ، والمذهل في الزيارة هو زيارة قيادة حرس الحدود بمنطقة نجران ولقاؤنا بمنظومة أبطالها قيادات وضباط وأفراد سواء في موقع إدارتهم أو في الميدان ، والواقع أن أفراد حرس الحدود هم رجال يحملون هذا الوطن ويحمونه فلايجرؤ من تسول له نفسه المساس به أو محاولة ذلك ، لقد شاهدنا فريقا منظما ومدربا وشجاعا يتوزع في كل مكان ويثبت حرص قيادتنا الرشيدة على تأهيل منسوبي الأمن على أعلى المستويات وتدريبهم على فنون العمل المنوط بهم فضلا عن الشجاعة الفطرية التي يتمتع به رجل الحرس أو المدافع عن حدود هذا الوطن ، شكرا لرجال حرس الحدود في نجران بكل رتبهم العسكرية الذين منحونا فرصة الوقوف عن قرب لرؤية جهودهم المخلصة لحماية هذا الوطن ، وشكرا لنادي نجران الأدبي الذي أتاح الفرصة لرؤية هذا الصرح الثقافي المبهج ، وشكرا أيضا لنجران التي وجدناها عنوانا جميلا يستحق أن يُسَطر تحته مفردات الحب والولاء والانتماء لأغلى الأوطان .

المشاركة

شاهد أيضاً

بادر مادمت قادر

رؤى الخبر : بقلم/ القائد الكشفي – هشام عبدالحق سفيرالدينمن جوار الكعبة المشرفة، ومن جنبات …

اترك تعليقاً