الرئيسية / واحة الشعر / كـــــــنْ لـِقـلـبـِي بـَلـسمــــــا ً

كـــــــنْ لـِقـلـبـِي بـَلـسمــــــا ً

يــــا حَبيـــبَ الــــرُّوح ِ وَالقلــــبِ الْــــودودِ
رُبَّ حـُبٍّ صــَـــارَ حُـلـْمــــا ً مُـسْتحيــــــلا ً

كـَم شـَربـنـَا مـِنْ حنيـــن ٍفـِي اللـَّيـَالِـــــي
نـَسْـتـَقـِي مِنْ نـَهـْرهـَا وَهْمًا جَمــــيــــــلا

إن قَلبــــي مثـــــلَ عُصفــــورٍ جَريـــــــــحٍ
مِنـــــكَ فَوقَ الغصــــن مًحزونـا عَليـــــــلآ

كـنْ لـِقـلـبـِي بـَلـسمـا ًيَشفِي جِـراحـِـــي
كَــيـف تُـــؤذي كـُلـَّمَا شِـئـْـــتَ الرَّحيـــــلآ

كـُن صَفِـــــــيًّا للْهَـــــــوَى رُبـــــانَ قــلــبٍ
وارتحلْ في الْحـُـــــبَّ رقـْرَاقــــا ً أَسِيــــــلاَ

يـَا حَـبـيـبي لا تـُخــــامر هَـجـرَ رُوحــــــــي
مِنْ ريَاضِـــي سَـوفَ تـُـروَى سَـلْـسَـبـيــلا ً

إنَّ قـَلـبِــــى يَا حَبـِيـِبـِـــي نـَهـرُ صـــــــدقٍ
وَوَفَــــــــاءٍ فـَانـْهـَلـَنْ مِـنــــــْه ُطـَويــــــــلا ً

تـَرتـَـــــوي صفــــــــواً بـِحُـــــبًّ وَحـَنــــــان ٍ
وَتـَــــدوم الْعـُمـرَ يـَــا روحِـــــي خـَلـِيــــــلا ً

———————————————-
—– سوسن داوودي
———————————–

المشاركة

شاهد أيضاً

أرض الكرامـة

…يا قدس ثوريكي نعيدَ زمانَناأو أنْ نموتَعلى الترابِ فنعذراأرضُ الكرامةِتشتهي قطرَ الندىكل ٌّعلى نهج ِالكفاح …

اترك تعليقاً