أخبار عاجلة
الرئيسية / واحة الشعر / بعد َرحيلِ الصمتِ وطــــنٌ

بعد َرحيلِ الصمتِ وطــــنٌ

لم أعدْ أذكر اسمي
وطني الحزينُ قد صارَ حكاية

بعدَ رَحيل الصمتِ
صـــــورٌ

لم أعد أذكر شوارعََ َ مدينتي

وأزقة الحاراتِ القديمةَِ

هنا كانت كنيسةٌ

ومسجدٌ تعلوه منارة

وكان هنا بيتُ للجارة

وكان هنا بيتي وياسمينة

ونافورةُ السهارى

بعدَ رحيلِ الصمتِ

ها هو ذا نطقَ الحجـــــرُ

صرخ َ السلاحُ أينَ البطل!!

تمردوا على الزمنْ

نادوا الأملَ ْ

بعدَ رحيلِ الصمتِ

الكرسي تحتََ الــ————- مل الخُطب

يحيا الوطنْ

يحيا الوطنْ
.
سوسن داوودي

————————————–

المشاركة

شاهد أيضاً

* سارة *

  سَارَه يَا أَدَبِي وَقَافِيَتَي وَحَرْفِي كَمْ وَكَمْ سَأَكْتُبُ فِيك؟فَلَا أُبَالِي أَنْت الوَرَقُ وَالقَلَمُ إِذْ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *