الرئيسية / واحة الشعر / يــا سـاكـنَ القلـــبِ

يــا سـاكـنَ القلـــبِ


هـيهاتَ يـا غـيمةَ

الأسـحارِ مـا أجدُ

فـما سَرَى في رُؤى

الأحلام منجردُ

كـمْ زهـرةٍ مـن دموعِ العينِ أُمطرُها

رَوت كـؤوسي

جـراحَاً ساقَها الكمدُ

كــمْ كــانَ لـلـحبِّ فـيـما بـينَنَا أمـلٌ

لـكـنَّـما الـوصـلُ

لايُـغـنيهِ مــا نـجـدُ

يا ساكنَ القلبِ كم عانيتُ من تعبٍ

غـيـرَ الـدُّمـوعِ بـهـذا الـحبِّ لا تـجِــدُ


(سوسن حمزة داوودي)
——————

المشاركة

شاهد أيضاً

أولياء روايتي

  حسن الكميت مِــنْ بَيْــــنِ أنَّــاتِ اللُّجُـــوءِ لَدَيَّـــا أَحْبـُـو فَعُـدْتُ مِــنَ الرُّجُـوعِ إليَّـــا لِي مِن …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas