الرئيسية / آراء وأقــلام / إعاده نظر ( لا للحسابات والشيلات القبلّيه )

إعاده نظر ( لا للحسابات والشيلات القبلّيه )

رؤى الخبر – قلم / عشق بن محمد بن سعيدان

صدر قرار وزاره الاعلام باغلاق الحسابات التي تحمل اسماء قبائل ومناطق ويشمل ايضاً السنابات القبليه استبشرنا خيراً فقد تنفسنا الصعداء بهذا القرار الموفق والنابع من رؤيه وخوف وحس وطني كبير.
ولكن بعد صدور القرار وحتى كتابه هذا المقال مازالت تلك الحسابات اللامسئوله والغير نظاميه تزاول اعمالها وفقراتها التي تحمل المحتوى المقيت في أغلبه .
معالي وزير الاعلام وفقك الله وسدد خطاك وافاد بك وطنك أرجو الحسم والنظر شخصياً لهذه الحسابات وأغلاقها بشكل نهائي وان لاتتهاون الوزاره وتكتفي فقط بتغيير الاسماء هنا سوف يتم التلاعب على القرار بوجود هذه الثغره سيتم تغيير الاسم ويبقى المحتوى يتم عرضه وايضاً يحتفظ بمتابعيه الذي اكتسب متابعتهم بعرض محتواه السابق باسم القبيله فمن الاجدر معالجه هذا الخطا الجسيم باجتثاثه اجتثاثاً جذرياً حتى لايبقى له اثر على الاطلاق على محرك البحث قوقل بحذف الحساب نهائي. ومجازاه صاحبه أن وجد أثره او ان عاد لفتحه تحت اي مسمى كان .فالمحتوى اكبر واكثر خطوره من المسمى .
فقد عبثت تللك الحسابات بمحتواها المشين بسلوك الكثيرين من مراهقين وشباب وكبار سن ورأينا مساوئها في بعض الاحداث التي حدثت من جرائم قتل ومشاجرات وخلافات بين أٌسر وقبائل وكان يتفاخرون بانسابهم ويرددون شعارات وشيلات القبيله التي تعرضها تلك الحسابات العنصريه .حتى ان القاتل لم يعد يأبه بجريمته لوجود تلك الحسابات خلفه باسم قبيلته التي تقوم بجمع الملايين كديات يقدمونها لولي الدم حتى تسببت لنا هذه الحسابات في قضيه المتاجره بالدماء فاصبحت كانها تجاره حتى وصلت لعشرات الملايين .وذلك عبر توزيع اوراق ونداءات لكافه افراد القبيله.
هذه الحسابات اخطفت وسلخت المجتمع من الدين والاخلاق
وتزعمت على افراد القبيله بالنيابة عن الدولة ونصبوا انفسهم بمكانه الجهات القضائية والرسمية في اوراقهم ومكاتبتهم الظالمة وماتتضمنه من احكام جاهلية مقيته…
وتكملت لمشوارهم ومحتواهم فقد اثاروا الحماس والنعرات في شيلات باصوات منشدين باسماء قبائل او اشخاص مما طغى على المجتمع حب الرياء والسمعه الشخصيه مبتعدين عن العمل الخيري والمجتمعي الخالص لوجه الله سبحانه .حتى وصل بهم الامر لمسيرات بأعلام تحمل اسماء قبائل بالوان مختلفه ليس علم الوطن الرسمي بل اعلام غريبه كل قبيله لها علم ولها شيلات مختصه بها مما يثير الاستغراب والتساؤل مالذي سياتي مستقبلا بعد كل هذا المؤكد انه ليس بخير ان لم يحسم الامر ويٌجتث هذا العبث .
مقالي هذا خوفا على المجتمع المتماسك من إعاده العنصريه والتحزب فلا يوجد اي حميه الا للدين والملك والوطن فقط
حميتنا لديننا ثم لمليكنا ووطننا بكافه اطيافه وكل مواطنيه الكرام على حدٍ سواء كأسنان المشط كما تعلمنا منذ الصغر في مجالسنا ومن علمائنا الافاضل وولاه امرنا ومن اعلامنا الرسمي وأيضا خوفاً على العادات القبليه النبيله .قال تعالى(أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)
شعوباً وقبائل لنتعارف لا ان نتنافس او نتحزب او نتفاخر بالشيلات الكاذبه والولائم المبالغ فيها والاسراف بالنعم والتجمعات والحفلات الغير مبرره وتمجيد من لايستحق وتبجيل من يدفع اكثر وتحريف الماضي من اجل مصالح الحاضر.
القبلّيه هي مكون اساسي لهذا الوطن جميع القبائل كانوا لواء واحد تحت رايه التوحيد بقياده الملك الموسس طيب الله ثراه القبائل اكرمت الضيف والجار وعابر السبيل وحمت العادات الاصليه المستمده من الدين الحنيف فهذه الحسابات اساءت للقبلَيه في المقام الاول في تحريف العادات وادخال عادات وسلوكيات دخيله على القبلّيه وعلى المجتمع .
ختاماً :
البدار البدار ياوزاره الاعلام في وضع حد لهذه الفوضى وهذا العبث
واغلاق هذه الحسابات بكافه برامجها اغلاقاًنهائياً ومنع الشيلات القبلّيه او التي تمجد الاشخاص والزام كل من انتجها سابقاً بحذف ماتم عمله حتى لايجدها جيل قادم ووضع الضوابط والجزاء الرادع لكل مخالف.
قلم / عشق بن محمد بن سعيدان
ao.v.2008@hotmail.com

المشاركة

شاهد أيضاً

23 سبتمبر ل 32 مليون سعودي

  بقلم الكاتبة/إيمان حمود الشمري 23 سبتمبر في مثل هذا اليوم ولدت ، هل كان …

اترك تعليقاً