وطني

رؤى الخبر / بقلم بنت الوطن /الأستاذة فازعة الصامطي بمناسبة اليوم الوطني ٨٩

وما أدراك ماوطني هو قلبي هو نبضي هو دمي الذي يجري في عروقي ليبعث في جسدي الحياة
هو عزتي وقوتي وشموخي ومصدر فخري ومنتهى آمالي .
وطني الذي منحته فلذات كبدي ليكونوا حماة لحدوده حافظين لأمنه مع إخوانهم الأبطال المرابطين على ثغوره وخلفهم مهندس رؤيتنا أميرنا المحنك سديد الرأي ربان سفينة العالم أجمع نحو التقدم واالخير والنماء فاجأ العالم بخططه المحكمة وعقله الراجح واستشرافه لمستقبل المملكة الواعد في مواكبة التقدم المضطرد في دول العالم وضع حكام الكرة في زاوية وتربع على القمة يقول ويفعل ويبرهن للجميع على أرض الواقع حقيقة وطني وحكامه لاتسعفني كل أوراق العالم في التعبير عنه والتغني بأمجاده يكفيني إنه مهبط الوحي وفيه سلمان الشهم الوفي مغيث الجار والسيف البتار لكل خاين وغدار وولي عهده الهمام المصلح المقدام الذي قاد مملكتنا للأمام وأصبح كالبدر حينما يتوسط النجوم ويسطع نوره على الأنام حفظ الله وطني من كل سوء وكفاه الله شر الحاقدين

المشاركة

عن مرعي جعران

شاهد أيضاً

قصةُ وطن

رؤى الخبر – محمد الرياني   هذا الوطنُ قصةٌ جميلة، بل فاتنة، وهو إلهامٌ خصبٌ …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas