أخبار عاجلة
الرئيسية / آخـر الأخبــار / “همة حتى القمة” يا وطنا يسكنني وأسكنه

“همة حتى القمة” يا وطنا يسكنني وأسكنه

لندن / رؤى الخبر
بقلم/ نوال بنت صالح الشلهوب حرم السفير حمود بن نادر

اليوم الوطني 89 همة حتى القمة، في هذا اليوم أن نتذكر مؤسس بلادنا وموحدها وباني أمجادها المغفور له الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، الذي وحد الصف ونشر الأمن والأمان والاستقرار في ربوع مملكتنا، وسار على نهجه أبناؤه الملوك البررة من بعده، وصولاً إلى عهد قائد مسيرتنا الغالي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.
برغم وجودي في “لندن ” إلا أن فرحتي باليوم الوطني هي فرحة شعب بوطن لا توصفها طلاقة لسان ولا ترسمها ريشة فنان فهي فرحة تعم كل سنة أرجاء كل مكان. فرحة ذكرى اليوم الوطني السعودي 24 محرم 1441هـ الموافق 23 سبتمبر 2019م وهو اليوم الذي تأسست فيه المملكة على يد المغفور له بإذن الله الملك عبد العزيز آل سعود. هنا نقول للوطن من أعماق القلوب دمت لنا فخرا وعشنا لك مخلصين نفديك بكل قطرة دم داخل عروقنا حتى آخر نفس نستنشقه في صدورنا.
“همة حتى القمة” باله من شعار نفخر به تم استلهامه بمقولة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الذي قال “همة السعوديين مثل قمة طويق” لـذا تـم اختيـار هذا الشعار ليسـلط الضـوء علـى الوحدة الوطنية التي قادت المملكة لمستويات عالية بهمة القيادة والمواطنين.
هذا الوطن الذي يفخر بمن أضحى فوقه ومشى على تربته فعلى ربوعه ولاة حكموا بما أنزل الله وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وكانوا للحرمين خدماً ولضيوف الرحمن ندماً، ولاة حملوا على أكتافهم هموم الوطن والمواطن، جعلوا أمنه ورفاهيته شغلهم الشاغل، ولاة أحبوا المواطن فأحبهم المواطن، ولاة فتحوا أبوابهم وجعلوها مشرعة لكل قاصد، ولاة جعلوا الأولوية لمن له حاجة، وسعوا لإرضاء من ليست له حاجة، وعلى هذا الوطن أناس ملأت الطيبة قلوبهم. نسأل الله أن يحفظ لنا هذا الوطن القوي بعقيدته المزدهي بتطوره الراسخ بأمنه، لقد حظيت المملكة العربية السعودية بإعجاب وتقدير دول العالم، لما تبذله من جهود في مكافحة الإرهاب والتطرف بكافة السبل، وتبنيها منهج الوسطية والاعتدال، كما أن ما حققته من إنجازات على المستوى الاقتصادي والتنموي جعلها تتبوأ مكانتها بين الدول الكبرى. اليوم نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الفريدة يوم توحيد هذا الوطن الغالي على يد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن -طيب الله ثراه -ونسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الفريدة على جميع الاصعدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر جميل ومستقبل مشرق لوطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم. وأصبحت المملكة العربية السعودية بقيادتها الرشيدة مصدرا للعطاء وعنواناً للأمن والأمان ومثالا للبناء والتقدم
وطني ذلك الحب الذي لا يتوقف وذلك العطاء الذي لا ينضب، أيها الوطن المترامي الأطراف، أيها الوطن المستوطن في القلوب، أنت فقط من يبقى حبهُ، وأنت فقط من نحبُ. وطني أيها الوطن الحاضنُ للماضي والحاضر، أيها الوطن الذي احببتهُ منذُ الصغر، أنت من تغنى به العشاقِ وأطربهُم ليلُك في السهرِ، أنت أنشودة الحياة، وأنت بسمة العمر.وطني من لي بغيِرك عشقاً فـأعشقهُ، ولمن أتغنى، ومن لي بغيرك شوقا وأشتاقُ لهُ.
في هذه الذكرى الوطنية الغالية أجدد الولاء والوفاء لرجل الوفاء قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولى عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع صاحب السمو الملكي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، سائلة الله تعالى أن يحفظ قادتنا وبلادنا، وأن يديم علينا نعمة الأمن والإيمان ورغد العيش والاستقرار. والى الشعب السعودي الغالي بمناسبة هذه الذكرى الوطنية الغالية لهذه البلاد الحبيبة.
وكل عام ووطني المملكة العربية السعودية بألف خير اقة كل شمس نجدد الولاء لك أيها الوطن الغالي.

المشاركة

شاهد أيضاً

في الدورة السادسة عشرة جائزة الشيخ محمد بن صالح تتوسع في الترشيحات لتشمل طلاب وطالبات المرحلة الجامعية

رؤى الخبر/ وسيلة الحلبي سفيرة الإعلام العربي في إطار اهتمام جائزة الشيخ محمد بن صالح …

اترك تعليقاً