الرئيسية / واحة الشعر / حنيـــنُ قلـبــي

حنيـــنُ قلـبــي


فَـارَقـتُهُ وحنيـنُ قلـبي خلفَــهُ

كالوردِ جـاءَ مضمـخًـا بعـطورِي
.
ودنَـا يقبـِّلُنــي كـقبـلة مغــرمٍ

فرجفتُ رجفةَ عاشقٍ لبحورِي
.
والدَّمعُ في عينيّ يشهدُ أنني

روحٌ تعَـانــقُ لهــفةَ العصـفُــورِ
.
ألقَـى عـلَـيَّ تحــيةً بِـدموعِـهِ

فبكيتُ وانتـبهَتْ جميعُ زهـورِي


(سوسن داوودي)
—————

المشاركة

شاهد أيضاً

أنيـــن المتعبيـــن !

– – سأكتبُ قصتي من دمع ِعيني لأن الحبــرَ من نبــعِ المحـــالِ إذا الأحزانُ تسبحُ …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas