أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبـار المحلـية / العرب… وتنمُّر المستعمرين الجدد

العرب… وتنمُّر المستعمرين الجدد

*لواء . محمد مرعي العمري *

 

يحار العقل السويُّ والمنطقُ القويمُ في فهم الدواعي التي أفرزت هذا الخور وهذا الهوان الذي يعصف بالأمة العربية في وقتنا الراهن نتيجةً لما رسخ في أذهان بعض قادة الأنظمة العربية الذين قذفت بهم الأقدار ليكونوا على هرم السلطة في أوطانهم أعتقادٌا منهم بأن التبعيَّة للأعداء حتى لو كانت على حساب تخريب أوطانهم بأيديهم أو من خلال السماح للمستعمرين الجدد بأن يعيثوا تقتيلاوتنكيلاً وتهجيراً بمواطنيهم وتقديمهم كقرابين للأعداء كما يحدث في ليبيا والعراق وسوريا واليمن بأن هذا العمل الدنيئ هو الذي يقرِّبهم زلفى إلى محرضيهم وبما يضمن لهم البقاء في مناصبهم متناسين بأن من سبقوهم ممَّن أوغلوا في دماء شعوبهم وخانوا ما ولاَّهم الله عليه وتآمروا على أوطانهم قد ذهبوا إلى مزبلة التاريخ ، وقد هلك بعضهم شرَّ هلكةٍ بعدما كان السيد المطاع والقائد المهاب عند شعبه . و أيضاً تناسوا بأن من يكون هذا صنيعه مع وطنه فإن العالم بما في ذلك أسياده وإن طبّلوا له هم أول من يحتقره وأنه بمجرد أن ينهي الدور المعطى له سيقذفون به ليلحق بالخونة والعملاء .

والأمة العربية منذ ما بعد الحرب العالمية الثانية وبعد جلاء المستعمر عن تراب الوطن العربي مرَّت بتقلباتٍ عاصفةٍ لكنها لم تمرُّ بمثل ما تمر به في هذه الفترة الدقيقة والحرجة من تاريخها البئيس ، فالحاضر المؤلم مليءٌ بالخيانة والمؤمرات ولا أدلَّ على ذلك :

▪️إما من تابِعٍ يؤدي دور العمالة بإتقانٍ لدولة المجوس في طهران وهي التي جعلت من الأسطوانة المشروخة شعاراً لتحرير القدس وهي تدنّس الأرض العربية في لبنان وسوريا والعراق واليمن من خلال وكلائها الإنبطاحيين كحزب اللات في لبنان وأنصار اللات في اليمن والجحش الشعبي في العراق .

▪️أو من خائنٍ جلب الأعداء القدامى ليعيدوا استعمار وطنه وأغدق عليهم خيرات بلاده كما يحدث من النظام القطري الخائن ، حيث لم يكتفِ بلعب أدوار الخيانة والتآمر على عمقه الخليجي والعربي بل عمد إلى تسخير المقدرات والإمكانيات التي أودعها الله في باطن الأرض لصالح العلج العثماني ليستعيد أمجاد الإمبراطورية الدموية لأجداده العثمانيين على حساب بعض البلاد العربية كما يحدث في شمال العراق وفي ليبيا بالمال القطري القذر . ومردُّ ذلك الخور والضعف إلى أن النظام العربي المهترئ قد بدأ أساساً نهوض ما بعد حقبة الإستعمار بخطواتٍ متعثِّرةٍ ونعراتٍ قومجيةٍ قادها ذوو الفكر الأُحادي فتوالت الإنقلابات والثورات التى عانت منها الأمة بينما انصرف العالم الى العلم والعمل والبناء .

▪️ ومما يحزُّ في النفس أن التنمُّر الإيراني والتركي على العرب وعلى أوطانهم قد استشرى حتى جعل برلمانيي العرب في مؤتمرهم الأخير يختلفون على تحديد المغزى من إجتماعهم هل هو لإقرار استراتيجية للتعامل مع إيران وتركيا ؟؟؟ أم لمناقشة الإستراتيجية ، وهذا ما طالعتنا به الأنباء ، فهل أصحبنا غرباء في فهم واستخدام لغتنا ، فإمّا أننا لا نجيد فهمها والتخاطب بها ، أو أن الهوان قد انسحب على المؤتمرين فكتبوا العنوان نصاً : ( البرلمان العربي يقرّ استراتيجية للتعامل مع إيران وتركيا ) … ثم يُكتَبُ في صلب الخبر بالنص أيضاً : ( وأكد أن البرلمان العربي ( يناقش ) مشروع استراتيجية عربية موحدة للتعامل مع إيران وتركيا . وحتى من لا يتقن العربية يعرف بأن البون شاسعٌ بين مفردتي الإقرار والمناقشة ولا حول ولا قوة إلا بالله .

خاتمة :

سُئل هتلر : « من أحقر الناس الذين قابلتهم ؟؟ »فأجاب : « أولئك الذين ساعدوني على احتلال بلدانهم»

Muhammad@408165Gmail.com

المشاركة

شاهد أيضاً

مدني جازان : يرفع درجة الجاهزية ويحذر من التقلبات الجوية بالمنطقة ويهيب بإتباع ارشادات السلامة ويحذر بعدم المجازفة بقطع مياه السيول

  رؤى الخبر /عبدالله مشهور /جازان :- دعت مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان المواطنين والمقيمين …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas