فرحة وطن

بقلم / بدرية عيسى

تحتفل المملكة العربية السعودية بيومها الوطني
إنّ يوم ٢٣ سبتمبر ليس مجرد إحتفال.. بل رؤية ومراجعة وحلم يتحقق.
 بشعارها ( همة حتى القمة ) ، للدلالة على التقدم والتطور الذي تشهده المملكة في السنوات الأخيرة بسواعد أبنائها. 

حيث يحكي هذا التاريخ ٩٠ عاماً من الرخاء والازدهار والأمن والأمان والتطور، لتعانق السعودية أعالي المجد.

وتأتي ذكرى اليوم الوطني للمملكة في هذا العام لتؤكد قوة التلاحم بين القيادة والشعب، ولتجسد التفاف المواطنين حول قيادتهم الرشيدة، ولترسم البسمة والبهجة في نفوس الجميع، ولتروي قصة وطن بهر العالم بقيادته الفذة التي ما توانت لحظة في سبيل مسيرة الخير والعطاء نحو الرقي والحضارة، ونحو تحقيق الرفاه والهناء لأبناء هذا الوطن المعطاء.
وأن نعمق معاني الولاء والوفاء في نفوس أبناء الوطن، وأن نغرس فيهم بذور المواطنة الصالحة ليستمر عطاء هذا الغرس لتبقى لمملكتنا الغالية عزتها ومجدها بقوة أبنائها ورجالها وقادتها..

وإنّ من حقنا ونحن نتفيأ ظلال هذه المناسبة الوطنية العطرة ونستظل أفياءها الوارفة أن نفاخر بقيادتنا الرشيدة وبمنجزاتنا التي جعلت وطننا الغالي حاضرًا في المحافل الدولية من خلال المكارم والمبادرات التي حققت حاجات الوطن وامتدت إلى خارجه.

فهنيئاً لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين ، وهنيئاً لشعبنا الوفي، وهنيئاً لأمتنا العربية والإسلامية بهذه المناسبة الغالية على قلوب الجميع، داعين المولى عز وجل أن يحفظ على وطننا أمنه واستقراره، وأن يحفظ قيادتنا الرشيدة في ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان -يحفظهما الله- إنه سميع مجيب.

المشاركة

شاهد أيضاً

الدهناوي وإنسانيةُ الأمنِ السعودي

* بقلم مهدي السروري مواقفُ رِجَالِ الأمنِ السعوديِ الإنسانيةُ عديدةُ المظاهر ، ومتنوعةُ الصور ، …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas