الرئيسية / آراء وأقــلام / شعار جمعية الكشافة التاريخ والمدلول

شعار جمعية الكشافة التاريخ والمدلول

بقلم / مبارك بن عوض الدوسري 

 
من المتعارف عليه أن الشعار لأية مؤسسة أو منشأة أو منظمة أو هيئة هو الصورة البصرية لها ، ويتكون عادة من عنصرين صورة أو رمز وكتابة وهذا الشعار «Logo» هو العلامة أو الرمز الذي تعرف به  مالكته في أبسط أشكالها. 
وجمعية الكشافة العربية السعودية بالرغم من أن عمرها الرسمي منذُ صدر التنظيم الرسمي لها تجاوز الستة عقود لم تحرص على تغيير شعارها لعدم وجود مبررات علمية أو موضوعية لإهمال القيمة التاريخية لشعارها الذي لم يتغير إلا مرة واحدة طوال تلك السنوات .  
وقد تم تصميم أول شعار للجمعية عام 1382هـ ، وفق ماجاء في النشرة الخامسة عشرة للجمعية ، حيث قام برسم ابعاده واشكاله ومقاساته المفتش بإدارة التربية الكشفية بوزارة المعارف – آنذاك – محمد الخياط ، وتم تحديد مدلولاته من قبل الهيئة الفنية بجمعية الكشافة التي اعتمدته في ذلك الوقت حيث كان يتألف من ثلاث وريقات تذكر الكشاف بوعده ، نحو الله ثم الملك والوطن ، ومساعدة الناس في جميع الظروف ، والعمل بقانون الكشافة ، ويوجد في كل من الورقتين المتقابلتين نجمتين خماسيتين تدل الواحدة على اركان الاسلام الخمسة ، والاثنتين معاً على قانون الكشافة الذي يتكون من عشرة بنود  ، فيما بالورقة الأولى الوسطى شعلة تدل على العلم والمعرفة ، ورسم في وسط هذه الشارة الكعبة المشرفة كقبلة للمسلمين ، وقد تم تعميمه في ذلك الوقت على قطاعات الجمعية للاستفادة منه في تصنيع الاعلام والشارات والدروع والمطبوعات .  
وبعد 17 عاماً من الاستمرار على هذا الشعار ولأسباب ليس المجال هنا لذكرها عقد اجتماع يوم الاربعاء 14 جمادى الأولى عام 1399هـ لممثلي جامعات المملكة وكلياتها المتوسطة في جامعة الملك عبدالعزيز بناء على دعوة من جمعية الكشافة ، والذي أوصى حينه المجتمعون بـضرورة إعادة النظر في شعار جمعية الكشافة وتشكيل لجنة لدراسة ذلك دراسة مفصلة ثم تقدم الاقتراحات في اقرب وقت ممكن وتم حينها تشكيل لجنة مكونة من أعضاء من جامعات الملك عبدالعزيز ، والملك سعود ، والامام محمد بن سعود الاسلامية ، حيث اتفقوا على تغيير الشعار ، وعملت الجمعية حينه على ذلك الأمر حتى تم الاتفاق على الشعار المتداول حالياً وصدر به أمر من معالي رئيس الجمعية – آنذاك – الدكتور عبدالعزيز الخويطر – رحمه الله – بتاريخ 22 ربيع الثاني 1404هـ ، والذي جاء عبارة عن دائرة  تحيط بنخلة باسقة ومن خلفها بيت شعر وسماء صافية وامام الخيمة رمال صفراء ، نص القرار في ذلك الوقت على مدلولاته حيث يرمز اللون الأزرق ( السماء )  الى صفاء سماء المملكة، واللون الأصفر ( الرمال) على الصحراء وتذكير الكشاف بحياة الخلاء ، والنخلة على العطاء والنماء ، وعدد السعفات العشر تذكر بقانون الكشافة ، وبيت الشعر يمثل الأصالة العربية .  
وخلال تلك الفترة التي مر بها الشعار الحالي التي تقارب 38 عاماً حدث تغيير طفيف عام 1426هـ في رسم السعفات لتسهيل رسمها بالحاسوب في ذلك الوقت ، كما كان مقرراً لكل مرحلة من مراحل الكشافة لون معين يحيط بالدائرة حتى تم توحيد الجميع باللون الأبيض في اجتماع مجلس الادارة رقم 26 الذي عُقد برئاسة رئيس مجلس الادارة – آنذاك – الدكتور عبدالله بن صالح العبيد في 30 / 2 / 1426هـ ، الذي في عهده ايضاً تم حذف كلمة BOY  من الشعار الحالي . 
 

المشاركة

شاهد أيضاً

فن الاقتراب

بقلم : فايزة الثبيتي حتى في الإقتراب احتراف … تماماً مثل اقترابنا من الشمس نلتمس …

اترك تعليقاً

© Copyright %year%, All Rights Reserved | Designed by SMART !deas