اخبار فنية

مهرجان عفت لأفلام الطالبات يدعم سينما المرأة السعودية

لاقى صدى واسع في يومه الأول:

رؤى الخبر ـ جدة – ماهر عبدالوهاب

في إطار احتفاءها بدور المراة السعودية كشريك في رؤية المملكة 2030، تطلق جامعة عفت الدورة الثامنة من مهرجان عفت لأفلام الطالبات، شوريل، والذي يقام تحت شعار “نحو آفاق لانهائية” والذي تعرض فيه الجامعة أفلام طالباتها وخريجاتها من مدرسة الفنون السينمائية، الأولى لتدريس صناعة الأفلام بالمملكة.

قدمت جامعة عفت في جدة أمس الخميس، اليوم الأول من الدورة الثامنة لمهرجان عفت لأفلام الطالبات – شوريل، والذي ينطلق عبر الانترنت في الاول والثاني من إبريل 2021 تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة لولوه الفيصل، المشرف العام على جامعة عفت ونائب رئيس مجلس الأمناء، بحضور رقمي لعدد من نجوم الفن، حيث عرض عدد من أهم إنتاجات طالبات الجامعة في مجالات الأفلام القصيرة والوثائقية والرسوم المتحركة، بالإضافة لمعرض للصور الفوتوغرافية وتصماميم شخصيات الرسوم المتحركة.
كما قدم المهرجان ندوة خاصة للاحتفاء بالسينمائيات السعوديات، من خلال لقاء جمع عدد مع صانعات الأفلام السعوديات واللاتي حققن نجاحات على مستوى عالمي متقدم. الندوة كانت بإدارة الفنانة فاطمة البنوي وحضور المخرجة مها الساعاتي والمخرجة هند الفهاد، حيث تناقشوا حول الإنتاج السينمائي في المملكة وتحديات المرأة كسينمائية.

وقد علقت د. هيفاء جمل الليل، رئيسة جامعة عفت، في كلمتها في افتتاح المهرجان، بأن الحدث الذي تنظمه مدرسة الفنون السينمائية بالجامعة يواصل نجاحاته في دورته الثامنة كأول حدث سينمائي عربي يتم إطلاقه عبر الإنترنت منذ بدء جائحة كرونا العام الماضي، حيث كانت دورته السابعة في يوليو 2020 ملهمة لعدد من الفاعليات اللاحقة. كما هنأت رئيسة الجامعة أعضاء المدرسة بحصولها على الاعتماد الأكاديمي من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي، والذي يعزز كفاءة ومصداقية البرنامج العلمي في المدرسة ويرفع من قيمة شهادة بكالوريوس العلوم في الفنون السينمائية والتي تمنحها المدرسة كمدرسة معتمدة من قبل وزارة التعليم. كما شكرت جمل الليل شركاء المدرسة الأكاديميين في جامعة نيويورك، على إسهامهم الدائم في التعاون لتطوير وإنجاح المدرسة، والتي تعد الأولى والوحيد لتدريس صناعة الأفلام في المملكة العربية السعودية.

من جانبه، أشار الدكتور محمد غزالة، رئيس مدرسة الفنون السينمائية بجامعة عفت، إلى أن برنامج اليوم الأول من المهرجان حظي بحضور هام من جمهور السينما في المملكة وخارجها، حيث تم تقديم ورشة من إدارة البروفيسورة كريستينا ديهفن، أستاذة الإنتاج السينمائي في جامعة نيويورك، بعنوان: صناعة الأفلام القصيرة محدودة الميزانية، والتي تناولت فيها سبل التخطيط الرشيد والإدارة الناجحة لعملية الإنتاج السينمائي بمقدرات مادية قليلة، حيث تطرقت لسبل توفير الدعم وجمع التمويل اللازم لبدء الإنتاج وإنهائه بالشكل اللازم، بالإضافة للتوزيع والدعاية.
ويضيف د.غزالة أن برنامج حفل اليوم الأول من المهرجان قد قدم عدد عشر أفلام من إنتاج طالبات مدرسة الفنون السينمائية بجامعة عفت تنوعت ما بين الأفلام القصيرة والوثائقية وأفلام الرسوم المتحركة. بالإضافة لفيلمين من إنتاج طالبات مدرسة الفنون في جامعة نيويورك.
وقد نوه د. غزالة على أن اليوم الثاني سوف يتضمن برنامجاً حافلا أيضاً، حيث سيبدء في السادسة مساءاً بتوقيت جدة، ليقدم ورشة عن فنون التحريك الرقمية من تقديم الفنان السعودي، ياسر مدني، ثم يتبعه ورشة من تقديم البروفيسورة الامريكية كارول ديسنجر، أستاذة الكتابة السينمائية بجامعة
نيويورك، لتتناول فنون الكتابة للفيلم القصير، والإجابة عن أسئلة الحضور. وينتهي الحفل والمهرجان بعرض سلسلة مميزة من أفلام المدرسة التي حازت جوائز ومشاركات دولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى