رواد الفكر والكلمة

“عيدٌ سعيدٌ” يا (أُمي).

بريك العصيمي.

كيف لي أن أنساكِ غاليتي !!!؟
وفي العيدِ أيعقلُ ألا أعايدك!!
ف طيفك لا ينفك عن مخيلتي
وأدعو بألا أُحرمَ ااااابتسامتك
فأنتِ أجملُ شيءٍ في معايدتي
فهل عرفتِ يا (أُمي) مكانتك؟
أبعثُ إليك في الأعيادِ تهنئتي
لتبقي دوماً بخيرٍ مع سلامتك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى