واحة الشعر

بروق

شعر  محمد أحمد الصحبي

أوصدتَ في عينيَّ بابَ وصالي
وتركتَ لي أسفي على آمالي

من بعد ما ملأ الودادُ جوانحي
صيّرتنى متوجِّسـاً لليالِ

أشكو بروقَ الحبِ والصمتَ الذي
قد بات يفتكُ بي و يُسقمُ حالي

عبثاً كتبتَ على اللقاء نهايةً
ما كنتُ أحسبُها تجولُ خيالي

وتركتني في حيرتي لا ذنبَ لي
إلا المحبةَ .. في أرقِّ خِصالِ

يا فرحةً .. سرقَ الذهولُ جمالَها
فتفرّقتْ .. بعدَ اقترابِ وصالِ

يا بسمةً .. كان اللقاءُ يزفُّها
فتبددتْ .. حين انتهتْ بزوالِ

عذراً .. فأحلامي التي سامرتُها
رحلتْ .. وألقتْ دونها آمالي !

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى