التقارير والتحقيقات

نوف العبدالله شابة طموحة في همسات الثقافي

رؤى الخبر ـ ريتاج العيسى- الأحساء

أحسائية الأصل هي ومنبعها من سعف النخيل فهي تعشق ذلك التراب التي خلقت عليه وتربت فوقه” هي الأستاذة نوف يوسف العبدالله التي لا حدود لطموحها فهي تسعى من صغرها لتكون مميزة في كافة مجالات حياتها ومتفوقة في دراستها’
رغم أنها يتيمة الأب ولكن ذلك لم يمنعها من النجاح والتفوق والتقدم نحو هدفها وذلك يعود لوالدتها التي كرست كل وقتها وجهدها وشبابها لتربية بنانها والتي من ضمنهم نوف’ والتي حققت جزء من أحلامها بدخولها التخصص التي ترغب به وهو العلاج التنفسي ” وهنا ناخذكم معها في حوار شيق وكلمات من القلب””

– بداية الحوار حدثينا من هي نوف العبدالله ؟

شابة طموحه تسعى إلى تحقيق أحلامها وطموحاتها وأهدافها و أدرس بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بالأحساء تخصص علاج تنفسي منتقلة إلى سنه ثانيه ولله الحمد’

-ماهي المواهب الموجوده لديك؟
التصوير و مهارة فن التعامل مع الأجهزة الإلكترونية والتنسيق وأسعى إلى أكتشاف المزيد من المواهب بأذن الله

-تخصصك علاج تنفسي حدثينا عن هذا التخصص؟
هو تخصص طبي مسؤول عن علاج وتأهيل مرضى الجهاز التنفسي مثل القلب والرئة وكذلك تقديم الرعاية والتعامل مع أجهزة التنفس الصناعي الحديثة في أقسام متنوعة.

-وجودك في فريق همسات الثقافي ماذا يعني لك ذلك؟

وجودي في هذا الفريق أضاف لي الكثير من التجارب الجميلة والمميزه وتطوير المهارات وكذلك اكتشاف المزيد من المواهب

– من وجهة نظرك ماهي الآثار الإيجابية للعمل التطوعي؟

العمل التطوعي يحمل أثار جميلة جدًا للمجتمع والأفراد وكذلك إنشاء علاقات إجتماعية التي تؤدي إلى تطوير مهارات التواصل ولا ننسى رسم الإبتسامة على وجوه الآخرين واسعادهم

– حدثينا عن دور الوالده في حياتك منذ الطفوله؟
هي الداعم والمحفز الأول لي في مواقفي الصعبة وفي احتياجاتي ومعي في جميع خطواتي التي اخطيها وهي السبب في نجاحاتي منذ الصغر ودعواتها الصادقه لي دائماً

-ماهو الدور الذي تقومين به كمنسقة في فريق همسات الثقافي ؟

التصوير والتصميم والمونتاج في الفعاليات المقامه ومنسقه للفعاليات من حيث للترتيب والتوجيه العام للمتطوعات لتقديم أفضل الخدمات لنجاح أي مهرجان

– هل لديك أهداف تسعي لتحقيقها على أرض الواقع؟
أسعى إلى أن أكون شخصية ناجحة وبارزه في المجتمع وكذلك طالبة مجتهده بدراستي وفريق همسات الثقافي يساعدني على تحقيقها فهو داعم للمتفوقات والمبدعات ويقدم لهم كافة التسهيلات للوصول للإبداع وفتح باب التفوق لجميع الأعضاء وتكريمهم وتحفيزهم التحفيز المستمر

– حدثينا عن موقف جميل في حياتك الماضيه؟

عند تخرجي من المرحلة المتوسطة تم تكريمي من قبل وزراة التعليم بأشراف الأميرة العنود آل شيخ وكانت من اللحظات الجميلة المميزه التي لا تنسى

– أنتي حاليا عضوه بفريق همسات الثقافي ‘ماهو انطباعك عنه؟

فريق مميز جدًا ومتنوع في جميع مجالاته وكذلك المشرف والمنسقات وأعضاء الفريق المتعاونين والطموحين التي كل منهم يسعى لتحقيق أهدافه بمشاركتهم في الفريق

– حدثينا عن مشاركاتك مع همسات وما هو دورك الأساسي؟

شاركت بالعديد من الأنشطة والفعاليات المقامه من قبل الفريق وكانت تجربه مميزه ورائعة واستفدت منها الكثير مثل تطوير مهارة التواصل مع الاخرين ودوري في الفريق منسقه في الفعاليات والأنشطة والتصوير والتصميم والمونتاج

– كلمة ختامية بهذا الحوار الممتع

الشكر الجزيل لكم لهذا الحوار الخفيف واللطيف والذي جعلني أعبر عن مافي داخلي من أحلام وطموح وأهداف ودعواتي لكل من يعمل الخير والعمل التطوعي بالتوفيق الدائم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى