الأخبـار العالمية

“ريلاكس إنترناشونال” تطلق مبادرة “ريلاكس بليدج” لتعزيز التزام العلامة التجارية عالميًّا بمساءلة الشركات

رؤى الخبر – مرعي قاسم –

أعلنت “ريلاكس إنترناشونال” (RELX International) في حدث تفاعلي حصري عبر شبكة الإنترنت عن إطلاق مبادرة “ريلاكس بليدج” (RELX Pledge)، التي تركز على حماية القُصَّر من هم دون السن القانونية من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية، وحماية المستهلكين، وحماية سبل كسب العيش للأفراد.

وتعهدت “ريلاكس إنترناشونال” من خلال ذلك الحدث الهام بالمساهمة في المجتمعات المحلية التي تعمل بها وتساهم في تطويرها، من خلال ثلاث ركائز رئيسية: برنامج “جارديان” (Guardian Program)، وبرنامج “جولدن شيلد” (Golden Shield)، وبرنامج “جرين شووتس” (Green Shoots).

ومن خلال حديث “لينا شديد” (Leina Chedid) رئيسة قسم التسويق بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في تلك الندوة الإلكترونية؛ وصفت برنامج “جارديان” الخاص بشركة “ريلاكس إنترناشونال” بأنه مبادرة تمتد من مرحلة تطوير المنتجات إلى مرحلة المبيعات، ويتم البيع بإحكام وشروط تحمي القُصَّر من هم دون السن القانونية من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية، وذلك من خلال الجهود المشتركة مع تجار التجزئة للتحقق من السن القانوني للمستهلك.

وصرحت “لينا شديد” قائلة: “منذ البداية ونحن لدينا رؤية واضحة وقيم أساسية ترتكز عليها شركة “ريلاكس إنترناشونال” تضمن حماية القُصَّر من هم دون السن القانونية من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية، وذلك من خلال برنامج “جارديان” الذي يتم تطبيقه بفاعلية على جميع مراحل البيع والتسويق؛ عبر الامتثال للتشريعات واللوائح التنظيمية لمنع شراء واستخدام منتجات النيكوتين من قِبل القاصرين”.

وشاركت “لينا شديد” الحديث “جوناثان إنج” (Jonathan NG) رئيس قطاع الشؤون الخارجية لشركة “ريلاكس إنترناشونال” وأعلن عن الخطوات الجادة التي تتخذها العلامة التجارية الرائدة لضمان وجود إجراءات صارمة على مستوى الصناعة لمكافحة أجهزة وأدوات التدخين الإلكتروني “السجائر الإلكترونية” المزيفة غير الخاضعة لرقابة الجهات المنظمة من خلال مبادرة “جولدن شيلد” لدى الشركة.

يحقق برنامج “جولدن شيلد” أهدافه المنشودة بفضل الشراكات الناجحة التي عقدتها شركة “ريلاكس إنترناشونال” مع عدد من الجهات المعنية، يشمل ذلك مصلحة الجمارك، فهو مصمم لحماية المستهلكين من خلال القضاء على تجارة أجهزة وأدوات التدخين الإلكتروني المزيفة في سوق السجائر الإلكترونية.

أعرب “جوناثان إنج” عن شعوره بالفخر بكل ما تنتجه الشركة قائلًا: “نفخر نحن شركة “ريلاكس إنترناشونال” بضمان مطابقة المنتجات لمواصفات ومعايير الجودة العالمية مع تطبيق ضوابط تفتيش صارمة. ولكن لسوء الحظ؛ هناك العديد من المنتجات المزيفة التي تحمل اسم العلامة التجارية “ريلاكس”، إضافة إلى العديد من المنتجات المهربة مجهولة المحتوى والمصدر وغير خاضعة لرقابة الجهات المنظمة. نحن نعمل بشكل وثيق مع شركات الفحص والتفتيش ومنصات التجارة الإلكترونية والسلطات المعنية للتخلص من مثل هذه المنتجات من السوق”.

ساهم برنامج “جولدن شيلد” من “ريلاكس” في 28 حالة بنجاح، وإزالة نحو أكثر من550,000 منتج مزيف من السوق وأكثر من 77,000 موقع إلكتروني منذ عام 2019.

استعرض “جوناثان إنج” أيضًا مزايا برنامج “جرين شووتس” من “ريلاكس” الذي تم إنشاؤه لدعم للمجتمع المحلي من خلال الاستعانة بتجربة العلامة التجارية الرائدة “ريلاكس” لتوجيه رواد الأعمال الواعدين وأصحاب الأعمال الصغيرة نحو المسار الصحيح لتحقيق مستويات النمو المرجوة.

وأضاف قائلًا: “إن الشركات الناشئة والشركات الصغيرة تمثل العمود الفقري للاقتصاد لدى المجتمعات في جميع أنحاء العالم. نحن نتفهم التحديات العديدة التي تواجهها الشركات الصغيرة يوميًّا، إذ إننا بدأنا كشركة ناشئة. ومن خلال برنامج “جرين شووتس”؛ نأمل أن نشارك خبرتنا ومعرفتنا لمساعدتهم على السير على الطريق الصحيح نحو النمو والنجاح “.

وكجزء من هذا البرنامج، ستشهد أكاديمية “ريلاكس”(RELX Academy) الرائدة دورات تقوم بتنظيمها جامعات عالمية؛ لتزويد رواد الأعمال الناشئين بالمهارات اللازمة في إعداد خطة جيدة لتحقيق أفضل النتائج الممكنة.

أكاديمية “ريلاكس” حاليًّا في مرحلة تجريبية داخل الفلبين. يتلقى كل شريك منتظم لدى متجر “ريلاكس” في الفلبين دعمًا يصل إلى 300,000 بيسو فلبيني؛ وستوفر “ريلاكس إنترناشونال” للمشاركين في الأكاديمية دعمًا إضافيًّا للمنتج يصل إلى 1,700,000 بيسو فلبيني.

واستكمل “جوناثان إنج” حديثه قائلًا: “تم تصميم مبادرة “ريلاكس بليدج” لتشكل حقبة جديدة من المسؤولية والأمان في صناعة “السجائر الإلكترونية” وأدوات التدخين الإلكتروني”.

“حماية القُصَّر من هم دون السن القانونية من استخدام منتجات السجائر الإلكترونية هي قضية نتبناها بجدية تامة ويؤكد على ذلك مدى التزامنا. نأمل أن يقوم الآخرون في هذه الصناعة بتبني تلك الخطوة الهامة والالتزام أيضًا بهذه الحقبة الجديدة من المسؤولية “.

سيتم نشر بنود مبادرة “ريلاكس بليدج” عالميًّا (باستثناء الصين والولايات المتحدة) طوال عام 2021 والعمل على تعزيز تلك المبادرة بشكل أكبر في عام 2022، إضافة إلى القيام بإضفاء الطابع المحلي لمبادرة “ريلاكس بليدج” في البلدان التي تحظى فيها “ريلاكس إنترناشونال” بالتواجد في السوق لمراعاة المتطلبات المحلية كالثقافة والعادات والتقاليد.

علاوة على ذلك، ستوفر الشركة تحديثات منتظمة حول مدى التقدم الذي أحرزته مبادرة “ريلاكس بليدج” لضمان تحقيق الأهداف المنشودة والغاية الاستراتيجية. سيتم تقييم المديرين التنفيذيين لشركة “ريلاكس إنترناشونال” بانتظام بناءً على أدائهم وفقًا لمقاييس المسؤولية الاجتماعية للشركات، والتي ستشكل مبادرة “ريلاكس بليدج” ركيزة أساسية منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى