الأخبـار المحلـية

متطوعي الهلال الاحمر كعادتهم يلبون نداء الواجب الانساني لخدمة مصليات عيد الاضحى المبارك

رؤى الخبر / جابر المالكي

اذ هبوا بكل طاقاتهم لتنظيم المصلين ومساعدة
كبار السن قابلين بالتعب وبذل الجهد في سبيل راحة المصلين تاركين هؤلاء الشباب خلفهم سبل الراحة ، فما ان تقبل كمصل الا وتجد الابتسامه وايادي الرحمة تتلقفك وتسألك.. هل تريد مساعدة؟
نحن نذرنا انفسنا لخدمتكم متطوعي الهلال الاحمر الذين سهروا الليل كله حتى الفجر من اجل راحة الاخرين.

رؤى الخبر رصدت جهودهم خلال اليوم وسألت عن هدفهم من التطوع فكانت لهم الكلمات التالية:
عمل إنساني

وبداية اعتبر جابر النخيفي التطوع عملا انسانيآ كبير له معان سامية، واشار الى انه متتطوع في الهلال الاحمر ويتطوع ما ان تسنح الفرصة المناسبة ولمساعدة المصلين من جميع الفئات أكانوا رجالا
أو اطفالا أو مسنين، واضاف النخيفي انه استفاد
من الدورات التأهيلية التي يقيمها الهلال الاحمر للمتطوعين مثل دورات الاسعافات الاولية ودورات طرق التعامل مع الغير، واكد انه سيشارك في اي عمل تطوعي يتاح مستقبلآ

وتحدث المالكي عن استعدادات متطوعي الهلال الاحمر قائلا ان همة الشباب والشابات في العمل التطوعي جميل وكبير ولها اثر كبير في نفوس المتطوعين للمساعدة ومد يد العون للأخرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى