الأخبـار المحلـية

محافظ صبيا يطلع على جهود مركز القيادة والتحكم بصحة المنطقة

بتوجيه سمو أمير منطقة جازان بالنيابة ..

رؤى الخبر ـ صبيا 

اطلع محافظ صبيا الدكتور سلطان بن عجمي بن منيخر على الجهود التي تبذلها الطواقم الطبية والإدارية بصحة منطقة جازان، وذلك خلال زيارته المركز الإقليمي الصحي للقيادة والتحكم بصحة جازان، وتأتي هذه الزيارة ضمن البرنامج الذي أعدته إدارة الشؤون الصحية بمنطقة جازان لمحافظي المحافظات تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبد العزيز بن محمد بن عبد العزيز أمير منطقة جازان بالنيابة بهدف اطلاعهم على التجهيزات والإمكانات المتوفرة والخدمات التي يقدمها المركز والتعريف بالمهام التي يتميز بها ،والهادفة لرفع مستوى الخدمات الصحية بالمنطقة وتجويدالرعاية الطبية ما يسهم في الرقي بمستوى الخدمات الطبية المقدمة في القطاعات الصحية في جميع محافظات المنطقة المختلفة.

وفي بداية الزيارة رحّب المساعد المالي والإداري لمدير عام صحة جازان سعيد بن محمد الأحمري ومدير المركز الإقليمي الصحي للقيادة والتحكم بجازان الدكتور أحمد بن حسين الشبلي بمحافظ صبيا ومدير مستشفى صبيا العام وأعضاء المركز الإعلامي ثم تجول الحضور في المركز للتعرف على آلية عمل الطب الإتصالي والإطلاع على جهود مركز إدارة الكوارث والأزمات ومهام الإدارات والأقسام والخدمات التي يقدمها المركز والتعرف على مؤشرات الأداء الخاصة بالقطاعات الصحية بمحافظة صبيا، كما قدّم الدكتور ” الشبلي ” خلال الجولة شرحاً وافياً عن إمكانات المركز والبيانات التي يتم تحليلها من الكادر الطبي والإداري بالمركز وجهود فريق العمل في متابعة المؤشرات المتدنية في جميع المنشآت الصحية بالمنطقة وآلية تحسين الأداء من أجل تقديم خدمات صحية أفضل للمرضى في المنطقة، وتخللت الزيارة اجتماع ضم قيادات صحة جازان ومحافظ صبيا ومدير مستشفى صبيا العام لبحث طرق الإستفادة المثلى من خدمات المركز.

وفي ختام الزيارة قدّم محافظ صبيا شكره للقائمين على المركز نظير ما شاهده من الجهود المتميزة مشيداً بالإمكانات التقنية والكفاءات الطبية والإدارية والفنية في المركز الإقليمي للقيادة والتحكم بصحة جازان، منوهاً بالدعم الكبير من قيادة هذه البلاد المباركة للقطاع الصحي في المملكة بشكل عام وبالمتابعة الدائمة والحثيثة من سمو أمير منطقة جازان وسمو أمير منطقة جازان بالنيابة بهدف الرقي بالخدمات الصحية في المنطقة .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى